في صحراء مصر القريبة من البحر الأحمر توجد مخاريط وحفر غريبة الشكل، وقد قام بتشكيلها عدد من الفنانين اليونانيين الذي أتو في منتصف التسعينيات واستغرقوا سنوات في بنائها وقد سموها “نفس الصحراء” والتي تغطي مساحة 100 ألف متر مربع من هذه الصحراء، وليست نتيجة تكوين الزوار الفضائيين.
( عدد التصويتات: 0 )