على الرغم من أن هتلر قتل كلبه المفضل قبل انتحاره الا أنه كان اهتمامه شديد للكلاب، حتى أن النازيين اعتقدوا أن الكلاب حيوانات ذكية بامكانها التعلم وفعلياً قاموا بانشاء مدارس لتعليم الكلاب الكلام سواء بالنباح أو نقر أرجلها بالأرض حسب مجموعة رقمية، وكان هدفهم أن تساعدهم في الحرب كوسيلة للاتصال بين الجنود.
( عدد التصويتات: 0 )